الحسن مخاطباً اردوغان:إنتظر عواقب تصريحاتك

وكالة عيون المدينة الاخبارية:عصام الشديدي
اعتبر النائب عن التحالف الوطني محمود الحسن، تصريحات الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ضد رئيس الوزراء حيدر العبادي اسلوباً “هابطاً”، فيما خاطبه قائلا “انتظر عواقب تصرفك وتخبطك الذي تغذيت به من اسيادك”.
وقال الحسن في بيان له صدر اليوم الاربعاء مخاطباً به الرئيس التركي رجب طيب اردوغان وتلقت وكالتنا نسخة منه، “انت مسلم ومن حزب يدعي الإسلام وتدين بدين محمد صلى الله عليه وآله”، متسائلا “هل من الأخلاق ان تقول لرئيس دولة مجاورة انت لست بمستواي وتتحدث بهذا الاسلوب الهابط؟”.
هذا واضاف الحسن ان “لنا قوات عقائدية نابعة من ضمير المرجعية الرشيدة العليا وضمير الشعب العراقي، باعت أرواحها في اسواق الموت حتى تنال الشهادة في سبيل العزة والكرامة واعلاء رآية اهل البيت عليهم السلام”، مخاطباً اردوغان، “أنتظر عواقب هذا التصرف والتخبط الأهوج الذي تغذيت به من اسيادك في زرع الطائفية المقيته بالمنطقة”.
ويدور خلاف بين تركيا والعراق على وجود نحو 2000 جندي تركي في قاعدة في شمال العراق في الوقت الذي تستعد فيه القوات العراقية بدعم من التحالف الدولي لشن هجوم على مدينة الموصل الخاضعة لسيطرة تنظيم “داعش” منذ حزيران 2014.
وشهد، الموقف بين بغداد وانقرة، امس الثلاثاء، (12 تشرين الاول 2016)، تصعيدا بالتصريحات ابتدأها الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، الذي خاطب العبادي قائلا “لست ندي ولست بمستواي”، وأشار إلى “أننا سنفعل ما نشاء، وعليك أن تعلم ذلك، وتلزم حدك أولا”، فيما رد العبادي، على ذلك التصريح بالقول “بالتأكيد لسنا نداً لك .. سنحرر أرضنا بعزم الرجال وليس بالسكايبي”.
في وقت أعلنت الولايات المتحدة الامريكية، الاربعاء، موقفها بشأن تواجد “القوى الأجنبية” في العراق، مشددة أن تلك القوى يجب أن تكون بموافقة بغداد، فيما دعت “جميع الأطراف” الى التنسيق لضمان هزيمة تنظيم “داعش”.

عن جاسب الحمداني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*