ذي قار الحضارة / عامر عبد الامير العامري

اور
يعتز اهالي ذي قار بأنتمائهم الى مدير سومر التي تعتبر من اقدم الحضارات على وجه الارض ، تعد الحضارة السومرية اول من وضع القوانين وابتكر الكتابة على مخطوطات الواح الطين ، وقد شهد جنوب العراق اختراع الزراعة وتربية الحيوانات واختراع العجلات لسهولة التنقل بين المدن وعرفوا بناة الحضارة ايضاً فن التعدين وابتدعوا دولاب الخزف وصنعوا الفخار والمحراث والسفن الشراعية ، وايضاً فن النحت وكذلك ظهرت المباني العامة كالمعابد .
وكثيراً ما يردد اهالي ذي قار بكل فئاتهم بفخر واعتزاز ان حضارتهم تمتد الى لآلاف السنين من الحضارة ، لذلك نجد ان الكثير من تسمياتهم التي تطلق على المحال والشركات التجارية والمدارس التعليمية والمهرجانات الادبية والشعرية بأسم سومر و أور ، وهي اسماء تعود الى حضارتهم السومرية ، وكثيراً ما نرى عبارة تتردد على السنتهم وهي – اور قيثارة العصور – .
تقع مدينة أور عاصمة السومريين (18كم) عن مركز محافظة ذي قار حالياً ، لقد اكد السومريون ابداعهم على هذه الارض قدموا عطاءً خدمياً وحضارياً للبشرية .
ولكن هل حافظوا أهالي ذي قار على هذا الارث الحضاري ، او هل سيحافظون على تاريخهم وتراثهم وحضارتهم ، ان السومريين الأوائل أنجزوا واخترعوا الكثير ، هل السومريين اليوم لهم انجازات او هل سينجزون مثلما انجز الاوائل من الاجداد .
فليسجل تاريخ السومريين اليوم لابنائنا واحفادنا في الغد انجازات السومريين في الحقبة الزمنية المتأخرة لنظهر للبشرية ان السومريين الاوائل لازالوا احياء بانجازات واختراعات ابنائهم واحفادهم وتاريخهم ما زال مستمراً رغم كل الصعوبات التي مرت على اهالي محافظة ذي قار في السنوات المتأخرة من القرن الماضي وحتى بداية السنوات في القرن الحالي .
وللتاريخ كلمة لابد ان يقولها وينصف اهالي محافظة ذي قار بكل شرائحها ، او قد لايقولها ويصادر حقوقهم وجهودهم كما حصل في السابق .
 
 
 

عن عامر عبد الامير العامري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*