خامنئي يطالب السعودية بالاعتذار عن حادث منى

وكالة عيون المدينة الاخبارية
متابعة جاسب الحمداني
نقل موقع الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي يوم الأحد عنه قوله إنه يجب على السعودية الاعتذار عن حادث التدافع في منى الذي أسفر عن وفاة 769 حاجا.
ونقل عن خامنئي قوله “لن ننسى هذه الحادثة ويجب أن تتابعها الدول بجدية. بدلا من اتهام هذا وذاك يجب أن يتحمل السعوديون المسؤولية ويعتذرون للمسلمين وعائلات الضحايا.”
وتقول إيران -التي تساند أطرافا في صراعات تشهدها دول عربية مجاورة للسعودية- إن ما لا يقل عن 144 إيرانيا بين القتلى. وقالت وكالة فارس للأنباء إن أكثر من 300 ايراني آخرين لا يزالون في عداد المفقودين بينهم سفير إيران السابق في لبنان غضنفر ركن أبادي.
وقال خامنئي “العالم الإسلامي لديه الكثير من التساؤلات. وفاة أكثر من ألف شخص ليس أمرا هينا ينبغي أن تركز الدول المسلمة على ذلك”.
وزعم مسؤولون إيرانيون آخرون أن اجمالي عدد القتلى يتجاوز الألف.
وحدثت الكارثة عندما اصطدمت مجموعتان كبيرتان من الحجاج في تقاطع طرق في منى على بعد عدة كيلومترات شرقي مكة في طريقهم لرمي الجمرات.
واستدعت إيران القائم بالأعمال السعودي ثلاث مرات لتطلب من الرياض التعاون بشكل أكبر بشأن الحادثة. وطالب الرئيس الإيراني حسن روحاني بالتحقيق في الحادث خلال كلمته بالأمم المتحدة يوم السبت. كما يجتمع البرلمان في جلسة مغلقة لتحديد إن كانت إيران ستتخذ أي إجراءات قانونية في الأمر.

عن جاسب الحمداني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*