وزارة النفط تعطي الأولوية لمصفى ذي قار ضمن جولة التراخيص القادمة

أكدت الحكومة المحلية في محافظة ذي قار، ان وزارة النفط تعهدت بإعطاء الأولوية لمصفى ذي قار النفطي ضمن جولة التراخيص القادمة.
وقال المحافظ يحيى الناصري:”ان وزارة النفط أعلنت خلال المرحلة الماضية، ان مصفى ذي قار النفطي سيكون ضمن جولة التراخيص القادمة وهو جاهز للإطلاق والإحالة في اقرب وقت”، مشيرا الى ان “الوزارة اخذت بالحسبان مصفى ذي قار كونه اكبر مصفى نفطي سينشأ في العراق وان اطلاق العمل فيه يمكن ان يسهم بتطوير الصناعة النفطية في ذي قار التي تعد رابع محافظة نفطية في العراق”.
وتوقع ان “يكون مصفى ذي قار هو اول مصفى نفطي يطلق العمل به”، موضحا ان “إحالة المصفى تأخرت لأكثر من سبعة أعوام في اروقة وزارة النفط، وهو ما يستدعي اطلاق العمل بالمصفى المذكور باقرب فرصة”.
وأضاف إن “إنشاء مصفى الناصرية الكبير بطاقة 300 ألف برميل يوميا خلال المرحلة المقبلة من شانه أن يعزز قدرات المحافظة النفطية وينعش اقتصادها ويوفر المزيد من فرص العمل للخريجين والعاطلين عن العمل”.
وكانت هيئة حقول نفط ذي قار قد ذكرت مطلع عام 2013 بان “وزارة النفط أعلنت حقل الناصرية، ضمن جولة تراخيص خاصة، تشمل تطوير حقل الناصرية، وإنشاء مصفى نفط الناصرية “، مبينة أن “المصفى وفي حال استثماره، وبدء الإنتاج المقدر بـ 300 الف برميل في اليوم، سيغطي حاجة البلاد من المنتوجات النفطية” .
وكانت محافظة ذي قار، أعلنت في 29 من كانون الأول، بلوغها سقف الإنتاج القانوني لتأسيس شركة نفط خاصة بعد تجاوز الإنتاج 150 ألف برميل يومياً، ودعت وزارة النفط إلى التسريع بإجراءات إعلان شركة نفط ذي قار.

عن جاسب الحمداني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*